فكيف تتلكؤون في إعطائنا حقنا الذي نطالب به ولا نطالب بمنحة أو نستجدي أحدا في هذا الشأن”. وعن دور الرجل في حياتها كمدافعة عن قضايا المرأة والمجتمع

زر الذهاب إلى الأعلى