RABATTODAYالرئيسيةالرباط اليوم

هكذا تمت معاملة الزميل “اليوسفي” من طرف شرطة الرباط

7amouchipolice13_722420415

الرباط اليوم: متابعة
تلبية لاستدعاء المصلحة الولائية للشرطة القضائية الذي توصل به الزميل “حسن اليوسفي” يوم أمس حوالي الساعة الحادية عشر ليلا من الفرقة الليلية التابعة لمفوضية الأمن بتيفلت بعد تعرض عناصرها لضغط رهيب من طرف رئيس الدائرة الأمنية الأولى المسمى “منير الظريف” الذي سبق أن كان موضوع مقالات عديدة على صفحات موقع “مغرب أنباء” كشفنا من خلالها تجاوزات خطيرة لذات المسؤول من قبيل ممارسة التعذيب و تزوير المحاضر إضافة إلى تلفيق التهم لمواطنين أبرياء بدوافع انتقامية خدمة لجهات يفترض أنها تقدم رشاوى للأمني المذكور.
الاستدعاء الذي يأتي في ظروف استثنائية في ظل الفضائح المدوية و الملفات الخطيرة التي أقدم الزميل “حسن اليوسفي” على تفجيرها عجلت بتحرك جهات نافذة متورطة في مثل هاته الأفعال التي تنطوي على إنفاذ القانون من خلال نهب أموال الغير غصبا إضافة إلى استغلال و استعمال النفوذ.
تحركات ذات الجهات التي تشغل مراكز نافدة بالدوائر العليا للبلاد استغلت حدة النزاع و الصراع الذي يخوضه إمبراطور الفساد السياسي “عبد الصمد عرشان” ضد إدارة نشر الموقع حيث حاولت تسخير هدا الأخير لتوجيه شكاية إلى الوكيل العام للملك موضوع التزوير في محرر قضائي و استعماله و هي المسطرة التي تضمنت إفادات خطيرة من شأنها إرسال الزميل “حسن اليوسفي” إلى غياهب السجون بتهمة لم يقترفها و لا علاقة له بها حسب ما أكده هذا الأخير للموقع قبل قليل خلال اتصال هاتفي .
البحث القضائي الذي دام أزيد من خمس ساعات بمكتب رئيس المجموعة الرابعة للفرقة الولائية للشرطة القضائية السيد “محمد الملياني” الذي كان حكيما في بحثه التقني و الدقيق حيث ركز على ضرورة استدعاء خبراء الشرطة المعلوماتية لفك لغز التزوير من عدمه قبل استشارة النيابة العامة المختصة لترتيب الإجراءات القانونية اللازمة في هذا الشأن.
و بناء على معلومات دقيقة توصل إليها العميد المكلف بالتحقيق “محمد الملياني” تم عرض وثيقة الحكم التي أرفقها “عبد الصمد عرشان” بالشكاية على أنظار خبير مختص في الجرائم المعلوماتية يدعى “وليد شوقي” الذي أكد بعد قيامه بالمتعين عدم تورط الموقع و مدير نشره في جريمة التزوير و الاستعمال ليتقرر استشارة النيابة العامة التي أمرت باخلات سبيل الزميل “حسن اليوسفي” بعلة خلو القضية من أية حجج تثبت الجريمة المذكورة .

حسن المعاملة و لباقة غير مسبوقة حضي بها الزميل “حسن اليوسفي” من طرف رئيس المجموعة الرابعة للشرطة القضائية بولاية أمن الرباط العميد “محمد الملياني” الذي عبر عن دهاء غير مسبوق في فك لغز ادعاءات واهية قام بترويجها إمبراطور الفساد “عبد الصمد عرشان” خدمة لجهات نافذة كانت تتصيد الفرصة للزج بأبرياء في السجون و هو ما لم يتحقق بفضل يقظة الجهات القضائية المختصة حيث تم الحسم في الموضوع بعد استشارة الوكيل العام للملك باستئنافية الرباط .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى