جهات

هذا هو سبب اصطدام سفينة تجارية تركية بباخرة مغربية

الرباط اليوم: متابعة

اصطدمت سفينة تجارية تحمل العلم التركي، بسفينة صيد مغربية قبالة سواحل العرائش، يوم الخميس الماضي. فيما لم يتم تسجيل خسائر بشرية حسب مصادر مطلعة.

وحسب مصادر إعلامية فإن الحادثة وقعت في 9 شتنبر 2022، في ساعات الصباح الأولى، وخلفت رعبا كبيرا وسط أطقم سفينة الصيد المغربية.

وقد أسفر الحادث عن خسائر مادية جسيمة، بسبب الاصطدام بين سفينة تجارية من الحجم الكبير، مع أحد سفن الصيد في أعالي البحار. وخلف أضرار كبيرة في بدن السفينتين.

 

ولم تحل أجهزة الملاحة المتطورة داخل السفينتين من الحيلولة دون وقوع الحادث، الذي كاد أن يتسبب بكارثة.

وفور وقوع الحادث توجهت السفينتين إلى ميناء الدار البيضاء من أجل اتباع الإجراءات القانونية المتبعة خلال هذه الحوادث، من أجل ترتيب المسؤوليات، ومعاينة الأضرار وإصلاحها، وتبليغ شركات التأمين.

وقد رجح خبراء أن يكون التعب وعدم انتباه طاقم احد السفينتين، أو كلاهما، وراء الحادث، كما يمكن أن يكون السبب أيضا خللا تقنيا في الاجهزة، أو سوء الاحوال الجوية حيث تقل خلالها فعالية الأجهزة الملاحية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى