مجتمع

مغربي يدفع 3 آلاف أورو كغرامة بعد غسل سيارته على الطريق

الرباط اليوم

فوجئ مهاجر ناظوري يقيم بألمانيا، بمطالبته بأن يدفع غرامة مالية قدرها 3 آلاف أورو أي ثلاثة ملايين سنتيم، وذلك بعد أن قام بغسل سيارته على حافة الطريق.

ووفق ما أوردته مصادر مطلعة، فإن المهاجر كان عائدا إلى ألمانيا، فبعد مغادرته لميناء ألميريا توجه على متن سيارته، من نوع “ڨولكسڨاگن تيغوان”، نحو مقصده، وفي الطريق لاحظ وجود قناة مائية، غير بعيدة عن مدينة ڨالنسيا الإسبانية، ليتوقف هناك ويشرع في غسل سيارته مستعملا مياه القناة.

هذا وبعد فترة قصيرة تفاجأ المغترب، بوصول دورية للأمن الإسباني تقف أمام سيارته، لتخبره أن ما يقوم به يعد تصرفا منافيا للقانون، قبل أن يمنحوه ورقة مطلوب فيها تأدية غرامة 3 آلاف أورو.

 

وقام الأمن الإسباني بتطبيق أقصى عقوبة في حق المهاجر، بسبب الوضعية المائية الحرجة التي تمر منها إسبانيا، وكذلك قيام المهاجر الناظوري بتصرفه أمام أطفاله، ما يعتبر مثالا سيئا لهم.

وتتفاقم أزمة الجفاف على جوانب المتوسط، إذ بدأت اسبانيا وفرنسا تستعدان لموجة عطش قادمة، فيما حل فصل الصيف الذي تشهد فيه مدينة الناظور المغربية طلبا متزايدا على المياه نتيجة عودة عشرات الآلاف من أبناء جاليتنا في الخارج، وتوافد الآلاف من السياح من مختلف المدن المغربية للاستمتاع بشواطى المدينة، ما يخلف ضغطا إضافيا على الشبكة المحلية للتزود بالماء الصالح للشرب.

وأمام الوضعية الحرجة للسدود في المغرب عامة والتي بالكاد يصل مستوى الملء فيها إلى 33 بالمائة، ويسوء الوضع أكثر حين يتعلق الامر بحوض ملوية الذي يزود الناظور وباقي أقاليم الجهة الشرقية بالمياه.

ويصل معدل الملء في الحوض إلى 11.79 بالمائة فقط، وهو ما يعادل 94 مليون متر مكعب، نصيب سد محمد الخامس منها وهو الذي يزود إقليم الناظور بالماء 27.3 مليون متر مكعب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى