رياضة

كورونا تكبد النوادي الأوربية 7 ملايير يورو

الرباط اليوم

بلغت خسائر كرة القدم الأوروبية جراء جائحة “كوفيد-19” خلال الموسمين الماضيين 7 ملايير يورو، وذلك في ظل انخفاض حاد في سوق الانتقالات للسنتين الماليتين 2019-2020 و2020-2021، وتراجع إيرادات التذاكر.

وأعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “ويفا” في تقرير نشرت مضامينه اليوم الخميس، أن الأندية واجهت عجزا قدره 4 ملايير يورو سنة 2019-2020، و3 ملايير في السنة المالية التالية، بعد عشرين عاما من النمو المستمر.

وأوضح أنه بسبب الوباء شهدت عائدات التذاكر انخفاضا حادا بسبب الملاعب الفارغة (خسارة إيرادات قدرها 4,4 مليار يورو)، وانخفاض الأنشطة التجارية والرعاية (نحو 1,7 مليار يورو)، فيما تأثرت حقوق البث التلفزيوني بشكل طفيف (0,9 مليار).

وأشار إلى أن هذه النتائج تتطابق مع التوقعات التي كشفت عنها الهيئة القارية في ماي 2021 والتي توقعت انخفاضا قدره 7,2 مليار يورو على مدار عامين لـ711 ناديا في الدرجة الأولى في أوروبا.

وتتضمن هذه الدراسة الجديدة النتائج الموحدة لهذه الأندية الـ700 في عام 2020، بالإضافة إلى المحصلات المالية المتوقعة لـ95 فريقا كبيرا في عام 2021، ولا سيما تلك التي لعبت خلف الأبواب المغلقة.

تسببت هذه الأشهر الطويلة من الملاعب الخالية من الجماهير في انخفاض حاد في إيرادات التذاكر، حيث تراجعت بشكل كبير وبنسبة 88 بالمئة في عام 2021 مقارنة بعام 2019.

وفي ما يتعلق بسوق الانتقالات، وأوضح المصدر ذاته أن “عائدات الانتقالات انخفضت بنسبة 40 بالمئة خلال صيف 2020 ويناير 2021 وصيف 2021” مقارنة بمستواها الأصلي، مشيرة إلى أن الاندية الأوروبية أنفقت 3,8 مليار يورو في صيف 2021 مقارنة بـ 6,5 مليارات في فترة الانتقالات الصيفية لعام 2019.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى