الرئيسيةوطنية

كجي: لهذا السبب احرقت صورة “بنكيران” رئيس الحكومة

image46

الرباط اليوم
أثار الفعل الإحتجاجي الذي أقدم عليه نشطاء أمازيغيون أمس السبت بمدينة أكادير وعلى رأسهم « منير كجي » والمتمثل في حرق صور رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، سيلا من التعليقات على موقع التواصل الإجتماعي « فيسبوك ».

وعبر أحد الفيسبوكيين عن عدم اتفاقه مع الشكل الإحتجاجي المذكور، موضحا في تدوينة على الفضاء الأزرق أن « منير كجي أخطأ حين أحرق صورة بنكيران لسببين؛ أولهما أن « الرجل » سبق له أن احترق على محك الاختبار الشعبي بشكل فعلي لا ورقي فحسب، وثانيهما أن الأمازيغ لم يكونوا يوما بذاك القدر من التشنج وحافظوا دوما على اتزانهم التاريخي والحضاري تجاه الجميع. »

ولم يجد فيسبوكيون آخرون، يبدو أن أغلبهم من الكتيبة الإلكترونية التابعة لحزب العدالة والتنمية، سوى مواقف منير كجي من إسرائيل للتدليل على عدم صوابية ما قام به، وأوضح أحدهم في هذا السياق أن من وصفه ب « المتصهين منير كجي فقد صوابه.. فبدل أن يظهر وهو يحرق صورة بنيامين نتنياهو، اختار أن يحرق أحد رموز الدولة المغربية.. إنني كأمازيغي حر يُحب بلده أولا، ويعتبر القضية الفلسطينية قضيته الوطنية الثانية ثانيا، أندد بهذا السلوك وأعلن تضامني مع رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران.. ».

واتهم فيسبوكي آخر ما صدر عن منير كجي بتنفيذ تعيلمات جهات غير معروفة: » المنعدم الأدب والمتصهين حتى النخاع حرق صورة الرجل الثاني في هرم الدولة فاعلم أن هناك من يحركه ويدفعه….أريد أن أقول أن يتم رفع دعوى قضائية ضده لكن سيجعل منه مناضل …ناس سوس أكبر منك بكثييير وهم برءاء منك ….. ».

وكان الناشط الأمازيغي « منير كجي » قد برر حرقه لصورة رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران بالسياسيات اللاشعبية التي اتخذها هذا الأخير وكانت لها تداعيات خطيرة على جيوب المغاربة أو ما وصفه ب « حرقه لجيوب المغاربة »، قبل أن يضيف أن ذلك أيضا مرده إلى تصريحات رئيس الحكومة « المهنية » في حق الأمازيغ المغاربة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى