RABATTODAYأخبارهنالرئيسية

زلزال الرياض يكشف فضائح جنسية لاميرات سعوديات

saudi
الرباط اليوم
تكشفت الكثير من الفضائح الجنسية والمالية عن الاميرات السعوديات بعد ان استمرت هذه الفضائح حكرا على الامراء لفترة طويلة.
فلقد طالت هذه الفضائح الاميرات السعوديات المقيمات في مصر مما يثير تساؤلات كثيرة حول تربية هؤلاء الدينية في مملكة قيل ان دستورها الاسلام.

واللافت ان اخبار الفضائح السعودية التي تملأ وسائل الاعلام العربية والعالمية لا تجد لها مكانا في الصحف والفضائيات السعودية التي تفرد صفحات وصفحات لو كان الموضوع يتعلق بالاخرين.. وقد يفرد لها عبد الرحمن الراشد برامج وبرامج في محطة العربية.

أما اخر هذه الفضائح ادعاء الاميرة خلود العنزي السرحان مطلقة الامير الوليد بن طلال انها نامت في فراش المليونير المصري يحي الكومي لانها زوجته عرفيا في حين نفى الكومي ذلك وقال انها نامت في قصره مع حاشيتها لانها يفرد لها عبد الرحمن الراشد برامج وبرامج وانها استغلت الواقعة لتسرقه.

وكانت نيابة جنوب الجيزة قد استدعت كلا من الأميرة السعودية خلود العنزى ورجل الأعمال المصرى يحيى الكومى للاستماع إلى أقوالهما فى التهم التى تبادلا تحريرها بأقسام الشرطة بمحافظتى الجيزة و6 أكتوبر، وبدأت النيابة برئاسة المستشار حمادة الصاوى المحامى الأول لنيابات جنوب الجيزة الاستماع إلى أقوال الأميرة خلود مطلقة الوليد بن طلال حيث أكدت أمام النيابة أنها تزوجت من الكومى بواقع ورقة زواج عرفى، والتى جاء فيها أن العصمة للأميرة السعودية، فى حين أنها لم تبلغ الأسرة المالكة بالسعودية بهذا الزواج، ومع تفاقم حدة الخلافات المالية بينهما، قامت بتمزيق ورقة الزواج العرفى، واطلعت النيابة على مجموعة من الرسائل التى استقبلتها من الكومى عن طريق هاتفها المحمول، والتى تشير إلى وجود عقد زواج بينهما، وبخصوص الخلافات المالية على ثمن الفيلات التى اتهمها بالاستيلاء عليها دون تسديد ثمنها، أكدت أن المبلغ المتفق عليه هو 25 مليون جنيه سددت له 21 مليون جنيه منها، بينما ادخرت الباقى على أنه مهر من الكومى لها، مؤكدة أنه بالرغم من عقد الزواج الذى ربطهما، إلا أنها دفعت له ثمن الفيلات نقدا والباقى عن طريق إعطائه مجموعة من المجوهرات.

وفجر أبو مشعل شقيق الأميرة السعودية مفاجأة عندما أكد للنيابة أن عقد الزواج الذى ربط شقيقته بالكومى كان منذ 17 يوماً فقط، وكان بحضور الأمير نايف بن محمد أل سعود ومأذونين مصريى الجنسية، حيث تم ذلك فى شقتهما بالطابق رقم 15 بالعمارة رقم 13 الكائنة بشارع ابن كثير بالجيزة. وأضافت شقيقة الأميرة أن الزواج لم يستمر سوى 9 أيام فقط حتى نشبت بينهما الخلافات المالية التى ساقتهما إلى أقسام الشرطة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى