الرئيسيةثقافة وفنون

حضور وازن للأفلام المغربية في مهرجان الرباط لسينما المؤلف

الرباط اليوم

يشارك المغرب بشكل مكثف في فعاليات مهرجان الرباط الدولي لسينما المؤلف، في مختلف فقرات برنامج الدورة 21، التي ستحتضنها العاصمة من 29 يناير الجاري إلى 5 فبراير المقبل بفضاأت مسرح محمد الخامس، وقاعتي “الفن السابع” و”النهضة” والمعهد العالي لمهن السمعي البصري والسينما، وفندق “كولدن توليب فرح”.

فمن حوالي 60 فيلما مبرمجة للعرض في المهرجان، يحضر المغرب بأحد عشر فيلما، وتشهد المسابقة الرسمية عرض فيلمين مغربيين، هما “جوع كلبك” لهشام العسري، في نهاية حفل الافتتاح بمسرح محمد الخامس، و”إطار الليل” لطالا حديد، يوم رابع فبراير بقاعة سينما النهضة. وسيعرض لأول مرة بالمغرب الفيلم الجديد لحكيم بلعباس ” ثقل الظل”، يوم السبت 30 يناير بقاعة الفن السابع.

وبمناسبة تكريم الصحافية والممثلة والسيناريست فاطمة الوكيلي، سيعرض فيلم “نساء ونساء ” لسعد الشرايبي بقاعة الفن السابع. وفي إطار الانفتاح على جديد السينما المغربية، جرت برمجة ستة عروض بمسرح محمد الخامس لأفلام مغربية روائية طويلة ويتعلق الأمر بـ”عايدة ” لإدريس المريني، و”البحر من ورائكم” لهشام العسري، و”كريان بوليوود” لياسين فنان، و”تصنت لعظامك” للتيجاني الشريكي، و”ميلوديا المورفين” لهشام أمل، و”جوق العميين” لمحمد مفتكر. وبخصوص الأفلام الوثائقية، أختير الفيلم المغربي “الريف 1958/59” لطارق الإدريسي للمشاركة في فقرة عروض الأفلام الوثائقية، إلى جانب أفلام أخرى من فلسطين، وإيطاليا، والبرازيل، وفرنسا، والجزائر، وإيران، وسويسرا، وجمهورية الدومينيكان.

وينشط ثلة من الفنانين والأساتذة الباحثين والنقاد السينمائيين المغاربة العديد من ندوات ولقاأت المهرجان، إذ يشارك في ندوة حول “دور الموسيقى في إبداعية الفيلم” عبد العزيز بن عبد الجليل، وأحمد العلوي، وكمال كمال، وأحمد عيدون، ويونس ميكري، وعبدو المسناوي. ويشارك في لقاء حول سينما بازوليني الناقد سعيد المزواري، والباحث عبد العالي معزوز من المغرب، إلى جانب المبدع العراقي شوقي عبد الأمير، الذي عاش تجربة مع بازوليني أثناء تصوير أحد أفلامه باليمن، والإيطالي فديريكو ميكالي المتخصص في سينما بازوليني.

ويؤطر الباحث عبد الرزاق الزاهير ندوة حول شعرية السينما، يشارك فيها محمد طروس وعبد العالي معزوز، بينما ينشط المخرج عز العرب العلوي درسا في السينما يقدمه المخرج المصري داود عبد السيد، بالمعهد العالي لمهن السمعي البصري والسينما. وتجمع ندوة حول سؤال السينما في البحث العلمي الأكاديمي المغربي، الباحثين حميد اتباتو، وبوشتى فرق زايد، ورشيد نعيم، وأيوب بوحوحو، وحميد العيدوني، ورشدي المنيرة، وفريد بوجيدة، وينشطها، عز العرب العلوي. وتشهد فعاليات المهرجان تنظيم لقاءين مفتوحين بالمعهد العالي لمهن السمعي البصري والسينما يسيرهما الناقد فؤاد سويبة، الأول مع المخرج هشام العسري، والثاني مع المخرج حكيم بلعباس.

وجلسة للتعريف بنماذج من الإصدارات السينمائية المغربية الجديدة، ينشطها أحمد سيجلماسي، ويشارك فيها خليل الدمون مؤلف “أشلاء نقدية”، ومحمد البوعيادي مؤلف “السينما المغربية: أسئلة التأويل وبناء المعنى”، ومحمد اشويكة مؤلف الكتابين “التفكير في السينما، التفكير بالسينما” و”الصورة السينمائية: مستويات الفهم والتأويل”، وأحمد سيجلماسي منسق الكتاب الجماعي ” أضواء على التراث السينمائي المغربي “، وإدريس أزضوض، منسق الكتاب الجماعي “عناصر الثقافة الأمازيغية في السينما المغربية”، وبوشتى فرق زايد مؤلف “من أجل سينما بالجمع”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى