أخبار العالم

تقرير مخيف.. هل هي نهاية العالم؟

الرباط اليوم: متابعة

نشرت صحيفة “ديلي ميل” تقريرا يفيد بأن ارتفاع درجات الحرارة واندلاع الحرائق التي قضت فيها غابات بأكملها في أوروبا، يشكل كارثة طبيعية تشبه نهاية العالم.

وبلغت الكارثة الطبيعية في فرنسا أبعادا اضطرت السلطات إلى طلب المساعدة والتعزيزات من جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي.

ويهرع مئات رجال الإنقاذ من ألمانيا وبولندا ورومانيا وإيطاليا إلى منطقة جيروند بالقرب من مدينة بوردو الفرنسية للمساعدة في إخماد حريق أجبر الآلاف على الفرار من بيوتهم.

وحسب مركز معلومات حرائق الغابات الأوروبي ألتهمت الحرائق أكثر من 60 ألف هكتار في فرنسا هذا العام، أي ستة أضعاف متوسط الفترة 2006-2021.

هذا، وقالت السلطات المعنية، بأن درجة الحرارة في جيروند ستصل إلى 40 درجة مئوية وستظل مرتفعة إلى يوم غد السبت.
.
والبالغ الإثارة أن الحرارة المرتفعة صهرت ممرا كان مغطى بالجليد منذ ألفي عام في سويسرا، على طول نهر أودر، وتم تحذير الأشخاص الذين يعيشون قرب النهر من السباحة فيه.

وتراجع منسوب المياه في نهر الراين بشككل جد ملحوظ، لدرجة أنه عطل روابط النقل ومنع وصول البنزين والفحم.

وتشهد إيطاليا هي الأخرى أيضا أسوأ جفاف منذ سبعة عقود، حيث تسبب انخفاض منسوب نهر بو الضخم بالفعل في أضرار للمزارعين المحليين الذين يستخدمونه لري مزروعاتهم.

ضفاف المتوسط كلها أضحت تشتعل حرارة، وتبرق من شدة الجفاف، وما عليها من أراضي وبلدان على غرار المغرب أيضا الذي يعاني أزمة مياه، تراجع خلالها منسوب وحقائن السدود، ما جعل انقطاعات الماء والاضطرابات في توزيعها تتككرر بعدة مدن من المملكة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى