الرئيسيةسياسة

بلجيكا توقف وسائل النقل العام في بروكسل وهذا ما تطلبه

20160322-bruxelles-rue-bloquee-m

الرباط اليوم
شددت السلطات البلجيكية إجراأتها الأمنية حول محطاتها النووية، وأوقفت حركة النقل العام، وطلبت من سكان بروكسل ملازمة أماكنهم، بعد ما شهدت العاصمة البلجيكية سلسلة تفجيرات أدت إلى سقوط 21 قتيلا حسب حصيلة مؤقتة أعلنها متحدث باسم هيئة الإطفاء في بروكسل.

طلبت السلطات البلجيكية صباح الثلاثاء من السكان عدم التنقل وملازمة أماكنهم، بعدما شهدت بروكسل سلسلة تفجيرات طالت المطار ومحطة للمترو وأدت إلى وقف حركة المواصلات وإغلاق المحطات، حسب ما أعلنت خلية الأزمة. وشددت السلطات البلجيكية إجراأتها الأمنية حول المحطات النووية.

وكتبت خلية الأزمة على تويتر “ابقوا حيث أنتم” مشيرة إلى أن جميع وسائل النقل العام ومحطات المترو والمحطات الكبرى في العاصمة الأوروبية أغلقت حتى إشعار آخر.

وكانت هجمات دامية عديدة هزت صباح الثلاثاء بروكسل، يرجح أنها إرهابية، منها انفجاران على الأقل في مطارها الدولي خلفا قتلى وانفجار آخر في إحدى محطات المترو ما دفع بعدة عواصم أوروبية إلى تعزيز إجراأتها الامنية.

وشلت الحركة في العاصمة البلجيكية حيث طلبت السلطات من السكان البقاء في أماكن تواجدهم وتوقفت حركة الحافلات والترامواي والمترو كما أغلق المطار.

ورفعت السلطات مستوى الإنذار من خطر إرهابي إلى أقصى مستواه فيما اتخذت إجراأت مشددة في مطارات أوروبية كبرى أخرى.

وعند الساعة السابعة بتوقيت غرينيتش هز انفجاران على الأقل مطار بروكسل الدولي، وبعيد ذلك عند الساعة الثامنة بتوقيت غرينيتش هز انفجارآخر محطة مترو تقع في حي المؤسسات الأوروبية في بروكسل ما تسبب بسقوط قتلى وجرحى حسب الشرطة.

وأفاد مراسل وكالة فرانس برس أنه تمت معالجة بعض الجرحى داخل محطة مالبيك الواقعة على بعد 300 متر من المفوضية الأوروبية.

وتأتي هذه الانفجارات بعد أربعة أيام على اعتقال صلاح عبد السلام الفرنسي من أصل مغربي، المشتبه به الوحيد على قيد الحياة من المجموعة التي نفذت اعتداأت باريس في 13 تشرين الثاني/نوفمبر والتي خلفت 130 قتيلا، في حي مولنبيك ببروكسل.

وأظهرت المشاهد التي بثها التلفزيون الركاب يهربون مذعورين فيما يتصاعد الدخان الأسود من مبنى قاعة المطار الذي تحطم زجاجه.

وأعلن متحدث باسم الداخلية البلجيكية أن مستوى الإنذار رفع من الدرجة الثالثة إلى الدرجة الرابعة وهي الدرجة القصوى في مجمل أنحاء البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى