RABATTODAYالرئيسيةوطنية

بعد جدل ندوة “الكيف” العماري.. هذا ما قرره مجلس جهة الرباط

ADL-ilyas-omari

الرباط اليوم
عقب مرور أسابيع قليلة فقط على تنظيم مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، الذي يرأسه الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، إلياس العماري، للندوة الدولية الأولى من نوعها حول الكيف والمخدرات، والتي قاطعها مستشارو حزب العدالة والتنمية، أعلن مجلس الرباط سلا القنيطرة، الذي يرأسه القيادي بحزب المصباح، عبد الصمد سكال، بدوره عن تنظيم يوم دراسي حول الموضوع نفسه، لكن من زاوية مغايرة.

ويؤكد مجلس جهة الرباط، الذي أعلن أنه سينظم هذا اليوم الدراسي بشراكة مع الائتلاف الوطني لمكافحة المخدرات، حول القنب الهندي وتأثيراته على السلم الاجتماعي، بخطوته هذه أن الجدل بين الحزبين بخصوص هذا الملف ما يزال مستمرا. وسيسعى على ما يبدو للرد على توصيات ندوة طنجة التي خلفت ردود فعل وجدلا قويا.

وقد اختار منظمو ندوة الرباط لها موضوعا: « تأثير القنب الهندي على السلم الاجتماعي والتنمية المستديمة »، فيما شعار ندوة مجلس العماري كان هو « جميعا من أجل بدائل قائمة على التنمية المستدامة والصحة وحقوق الإنسان ». كما وجه مجلس عبد الصمد سكال دعوات خاصة لأطراف وأشخاص محددين هم الذين ستحضرون اليوم الذي سينظم يوم الأربعاء المقبل، 6 أبريل الجاري، بمقر مجلس الجهة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى