وطنية

بالآلاف محتجون في مسيرة وطنية بأكادير ينددون بمصادرة أراضيهم

الرباط اليوم

نظم ضحايا نزع الأراضي اليوم السبت مسيرة وطنية حاشدة بمدينة أكادير، دعت إليها تنسيقية “أكال” للتنديد بعمليات ما أسموها السطو على حقوقهم  في الأرض والثروة.

وخرج الآلاف من المحتجين الذين حلوا بعاصمة سوس، قادمين من مختلف مناطق إداوتنان وتيزنيت واشتوكة آيت باها والصويرة ومكناس والريف؛ رافعين شعارات تدعو المسؤولين إلى وقف ما اعتبروه نزيف “اغتصاب أراضيهم وحمايتها من السطو والاعتداءات المتكررة من الرعي الجائر والمحميات والراعي”.

ويناضل نشطاء وأعضاء تنسيقية “أكال” والتي تعني الأرض بالأمازيغية، ضد “نزع أراضيهم وتمليكها للغير بمبررات تتراوح بين التحفيظ الغابوي وتحويلها لمحميات خاصة أو تمليكها للغير من مافيا العقار وقانون المراعي 113/13 ، على الرغم من انهم يتملكون وثائق ورثوها أبا عن جد، صارت اليوم بلا معنى ولا أساس قانوني رغم كل الاحتجاجات التي بوشرت”.

وكانت التنسيقية قد نظمت مجموعة من الأشكال الاحتجاجية، من بينها مسيرات وطنية بكل من مدن أكادير والرباط والدار البيضاء، لشجب اغتصاب الأراضي المملوكة للأفراد والجماعات السلالية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى