جهات

انتحار أستاذ شنقا بأفورار يستنفر سلطات المنطقة

الرباط اليوم

أصيبت ساكنة منطقة أفورار بإقليم أزيلال بصدمة كبيرة، إثر العثور ظهر اليوم الإثنين على جثة أستاذ للتعليم الابتدائي معلقة داخل حمام منزله.

وأكدت مصادر محلية لموقع “الرباط اليوم” أن الضحية كان يعاني من اضطرابات نفسية، تنتابه من حين لآخر، إلا أن لا أحد من أقاربه وأصدقائه كان يتصور أن يقدم على الانتحار، ما دفع مصالح الدرك الملكي بأفورار تفتح تحقيقا حول الحادث لعلها تتوصل إلى معطيات أخرى تفند حقيقة انتحاره.

وأضافت ذات المصادر أن السلطات المحلية وعناصر الدرك الملكي، حلوا بعين المكان فور إشعارهم بالخبر، حيث عاينوا جثة الضحية قبل نقلها إلى مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي ببني ملال من أجل إخضاعها للتشريح الطبي.

إلى ذلك أوضحت المصادر أن الهالك غير متزوح وكان قيد حياته أستاذا للتعليم الابتدائي بإحدى مدارس سوق السبت، ومعروف لدى ساكنة المنطقة التي صدمت بخبر العثور عليه مشنوقا بمنزله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى