وطنية

المنظمة الدولية للهجرة تشيد بجهود المغرب في الحد من تدفق المهاجرين نحو أوروبا

أشادت المنظمة الدولية للهجرة بالجهود التي قامت بها المصالح الأمنية المغربية في مجال مكافحة الهجرة غير الشرعية، مؤكدة أن تلك الجهود قد مكنت من تقليص عدد المهاجرين بنسبة وصلت إلى 70 في المائة، خلال شهر يوليوز الماضي، وفق آخر البيانات الصادرة عنها.

وحسب إحصائيات المنظمة الدولية للهجرة فقد تراجعت أعداد المهاجرين غير الشرعيين الذين وصلوا إلى السواحل الإسبانية، خلال الشهر الماضي إلى 2362 شخصا،  مقارنة مع نفس الفترة من السنة الماضية التي وصل فيها 7885 مهاجرا إلى الضفة الشمالية لحوض البحر الأبيض المتوسط.
وحسب آخر الإحصائيات الرسمية، فقد نجحت المصالخ الأمنية المغربية،  خلال الفترة الممتدة من فاتح يناير 2019، حتى متم الأسبوع الأول من شهريوليوز الماضي، في إجهاض 40 ألف محاولة للهجرة غير الشرعية، وهو ما يمثل زيادة بنسبة 25 في المائة مقارنة مع الفترة نفسها من سنة 2018.

وخلال الأشهر الستة من السنة الجارية بلغ عدد المهاجرين الذين وصلوا إلى الديار الإسبانية، ما يقارب 15 ألف و 851 مهاجرا ومهاجرة، مقابل 24 ألف و 117 مهاجر ومهاجرة، برسم نفس الفترة من السنة المنصرمة.

وأمام تشديد الخناق الذي تمارسه السلطات المغربية بالسواحل الشمالية للمملكة ضد شبكات الهجرة السرية، حولت هذه الأخيرة وجهتها نحو سواحل الأقاليم الجنوبية، حيث عملت على تطوير طرق تهريبها للمهاجرين غير الشرعيين، كما أنها شرعت في الآونة الأخيرة في الإنطلاق من السواحل الواقعة بين مدينتي الجديدة والدار البيضاء. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى