سياسة

الملك يعلن عن ثورة تنموية في ذكرى ثورة الملك والشعب

الرباط اليوم

في خطابه اليوم الثلاثاء، بمناسبة الذكرى 66 لثورة الملك والشعب، حدد الملك محمد السادس، معالم النموذج التنموي الجديد، الذي أراده أن يكون مغربيا/مغربيا، مستداما ويستفيد من ثمراته كافة المغاربة وتتقاسم خيراته جميع المناطق.

واختار الملك محمد السادس ذكرى ثورة الملك والشعب ليعلن عن ثورة تنموية، ويرسم خارطة طريق للجنة النموذج التنموي التي كان قد أعلن عنها في خطاب عيد العرش، مؤكدا جلالته على أنه سيقوم بتعيينها قريبا.

وشدد الملك على أنه يريد من اللجنة القيام بمهمة تقويمية واستشرافية للتوجه نحو المستقبل، مؤكدا على الطابع الوطني للجنة والتوصيات التي ستخرج بها لتعطي نموذجا مغربيا خالصا، يكون ثورة متجددة يحمل مشعلها جيل عن جيل.

وحدد الملك الهدف الأساس من هذه الثورة التنموية، من خلال جعل المواطن المغربي في صلب عملية التنمية، ودعا المؤسسات المعنية وجميع القوى الحية للمجتمع، إلى الانكباب على أوراشها بروح وطنية، وعبر جلالته عن تطلعه لميثاق اجتماعي جديد ينخرط فيه الجميع، ليكون عماد المرحلة الجديدة مرحلة المسؤولية والاقلاع الشعبي.

وقال الملك محمد السادس في هذا الخصوص “وأتمنى مقاربة تشاركية في معالجة القضايا  تشاركية في معالجة القضايا الكبرى للبلاد”، مضيفا “وهذا ما نتوخاه من إحداث اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى