الرئيسيةسياسة

المغرب تمنع الوسيط الأممي من دخول الصحراء

الرباط اليوم

تصاعدت حدة ردود الأفعال المغربية على أزمة الصحراء حيث منعت السلطات وسيط الأمم المتحدة المكلف بنزاع الصحراء كريستوفر روس، من زيارة مدن الإقليم.

جاء ذلك بعد سجال شرس بين المغرب والجزائر بشأن القضية التي أدت لتوتر العلاقات بين الطرفين لفترة طويلة.وكشف وزير الخارجية المغربي صلاح الدين مزوار فى حوار مع وكالة الأنباء الإسبانية عن أن كريستوفر روس ممنوع من زيارة مدن الصحراء .وقال الوزير إن الحكومة المغربية لن تسمح بهذه الزيارات مستقبلا، موضحا أن الوسيط، لا شيء يمكن أن يفعله في العيون.وشدد مزوار على أن السفير روس، عندما يأتي إلى المغرب، فللقاء المسؤولين المغاربة، ما يعني أن لقاءهم يكون في العاصمة الرباط، وفق تعبيره.وتأتي تصريحات المسؤول الأول في الخارجية المغربية، في سياق زيارة رسمية للعاهل المغربي محمد السادس، إلى مدينة العيون، عاصمة الإقليم، في ذكرى 40 عاما على المسيرة الخضراء السلمية، التي حررت الصحراء من الاستعمار الإسباني.ويرى مراقبون أن القرار الجديد يترجم اتجاه الرباط، إلى تعامل جديد وغير مسبوق، مع مدن الإقليم، باعتباره كباقي أقاليم المملكة المغربية.وكانت الأزمة قد استفحلت بعد هجوم جزائري على المغرب في الأامم المتحدة أعقبه رد فعل مغربي عنيف عبر عنه الملك المغربي بنفسه.

مفكرة الإسلام : تصاعدت حدة ردود الأفعال المغربية على أزمة الصحراء حيث منعت السلطات وسيط الأمم المتحدة المكلف بنزاع الصحراء كريستوفر روس، من زيارة مدن الإقليم.جاء ذلك بعد سجال شرس بين المغرب والجزائر بشأن القضية التي أدت لتوتر العلاقات بين الطرفين لفترة طويلة.وكشف وزير الخارجية المغربي صلاح الدين مزوار فى حوار مع وكالة الأنباء الإسبانية عن أن كريستوفر روس ممنوع من زيارة مدن الصحراء .وقال الوزير إن الحكومة المغربية لن تسمح بهذه الزيارات مستقبلا، موضحا أن الوسيط، لا شيء يمكن أن يفعله في العيون.

وشدد مزوار على أن السفير روس، عندما يأتي إلى المغرب، فللقاء المسؤولين المغاربة، ما يعني أن لقاءهم يكون في العاصمة الرباط، وفق تعبيره.

وتأتي تصريحات المسؤول الأول في الخارجية المغربية، في سياق زيارة رسمية للعاهل المغربي محمد السادس، إلى مدينة العيون، عاصمة الإقليم، في ذكرى 40 عاما على المسيرة الخضراء السلمية، التي حررت الصحراء من الاستعمار الإسباني.

ويرى مراقبون أن القرار الجديد يترجم اتجاه الرباط، إلى تعامل جديد وغير مسبوق، مع مدن الإقليم، باعتباره كباقي أقاليم المملكة المغربية.وكانت الأزمة قد استفحلت بعد هجوم جزائري على المغرب في الأامم المتحدة أعقبه رد فعل مغربي عنيف عبر عنه الملك المغربي بنفسه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى