RABATTODAYالرئيسيةخارج الحدود

الفوضى وجحيم العنف .. مغاربة عالقون في فنزويلا

_venezuelanopposition23750513_5bd3e3f1
الرباط اليوم

تعيش الجالية المغربية في جمهورية فنزويلا البوليفارية ظروف حياة قاسية في ظل الاضطراب المتواصل للشوارع واستمرار موجة العنف الذي تشهده مختلف المدن الفنزويلية، التي دخلت في حالة فوضى وفي مجاعة قد تفتك بحياة الملايين.

وتمكن عدد كبير من المغاربة المقيمين في فنزويلا من الهرب إلى دول أخرى مثل الولايات المتحدة الأمريكية أو العودة إلى أرض الوطن، حين بدأت بوادر الأزمة تطفو على السطح قبل سنتين، لكن ما يزال هناك العشرات من المغاربة، الذين تكتلوا في كاركاس العاصمة، حيث يفتك بهم الجوع ويهددهم الاختطاف من طرف المسلحين، في انتظار تفاعل وزارة الخارجية مع مطالبهم وترحيلهم إلى أرض الوطن.

”إن الحياة هنا أصبحت متوحشة بشكل عنيف والإجرام والاختطاف صار بشكل بشع. إننا نتعرض بشكل يومي لظروف مأساوية وخطيرة جدا،” يقول ثلاثة مواطنين مغاربة يقيمون بفينزويلا في رسالة وجهوها إلى السفير المغربي في جمهورية دومينيكان، وذلك في 2 يناير 2017، وحصلت عليها القناة الثانية.

الرسالة تقول إن عدد المغاربة العالقين في كاراكاس لا يتجاوز 15 فردا، ولا يستطيعون العودة إلى أرض الوطن نظرا لعدم توفرهم على مصاريف تذاكر السفر، التي تتراوح بين 16 ألف و 25 ألف درهم. وطالبت الرسالة السفارة بالتدخل من أجل ترحيل هؤلاء المغاربة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى