الرئيسيةرياضة

الفتح الرباطي يخلق جدلا واسعا داخل الكرة المغربية

BATNA

الرباط اليوم
لأول مرة يجد الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم نفسه محرجا لإعلان بطل الخريف لمسابقة الدوري الإحترافي، بعدما تشبث ناديا الوداد البيضاوي والفتح الرباطي بأحقيتهما في نيل صفة بطل الخريف الرمزية، على إثر تساويهما في نفس عدد النقاط 268 نقطة بعد إجراء فعاليات الجولة 15.

وفي الوقت الذي أعلن الفتح عبر موقعه الرسمي نفسه بطلا للخريف بالإستناد لقانون المسابقات المنظم للعبة بالمغرب، والذي يتيح في حالة تساوي ناديين بنفس المرتبة الإحتكام لعدد الإنتصارات المسجلة والتي ترجح كفة الفتح ( 8 انتصارات مقابل 7)، رد الوداد بدوره عبر موقعه الرسمي بكونه هو بطل مرحبة الذهاب استنادا لفارق الأهداف الذي يصب لمصلحته ( له هدف إضافي أكثر من الفتح).

وهنا كان لا بد من تدخلالجامعة الكرة ليعلن الناطق الرسمي لهذا الدهاز، وفي تصريح له عبر راديو مارس أن الوداد هو بطل المرحلة و لا يوجد شيء اسمه لقب الخريف، وان هذا الترتيب مؤقت في انتظار التصديق عليه من طرف لجنة خاصة.

وأمام هذه الخرجة الإعلامية للناطق الرسمي لاتحاد الكرة المغربي، بادر مسؤولو الفتح للإحتجاد الرسمي، حيث طالب حمزة الحجوي رئيس الفتح الإحتكام للقانون المصادق عليه من طرف الفيفا وليس لتغليب الإجتهادات لأن القاعدة الفقهية تقول: “لا اجتهاد مع نص”.

موقع الرباط اليوم كان له بدوره اتصالا مع مدير لجنة المسابقات وسكرتير جهاز العصبة الإحترافية المسؤولة عن تدبير الدوري، عبد الرحمان البكاوي و الذي أكد لنا ان الوداد هو المتصدر و اتحاد الكرة لا يعترف بلقب الخريف وأن الإحتكام كان لفارق الأهداف وختم البكاوي.

تطبيق نصوص القانون 56 لا يمكن إعمالها إلا مع نهاية الدوري بخوض الفريقين مباراة الذهاب والإياب بينهما وليس الآن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى