الرئيسيةسياسة

البوليساريو تتوعد المغرب بسبب الزيارة الملكية للأقاليم الجنوبية

الرباط اليوم

توعد قياديون في جبهة البوليساريو في المغرب بشن بعض الهجمات على أهداف مغربية في الأقاليم الجنوبية، والقيام بعمليات اقتحام للحزام الأمني للقوات المسلحة الملكية المرابطة في الصحراء، رداً على زيارة الملك محمد السادس للصحراء.

وبتهديداتها تحضر البوليساريو لدق طبول الحرب وتهديد المغرب بشن هجمات متطرفة على حدوده الجنوبية، ما ينذر بتوتر خطير للوضع.

وبحسب بعض التدوينات المنشورة على صفحات تابعة لجبهة البوليساريو، فان إقدام الجبهة على تبني الخيار العسكري جاء بعدما وجه المبعوث الأممي للصحراء كريستوفر روس، “صفعة قوية إلى مسؤولي البوليساريو”، بعد أن طلبوا منه بشكل مباشر، منع الزيارة المرتقبة للملك المغربي.

وأكد مصدر مطلع أن المبعوث الأممي للصحراء كريستوفر روس أوضح خلال جوابه لمسؤولي البوليساريو، أن مهمته تقتصر على إيجاد أرضية للتفاوض والبحث عن حل سياسي متوافق عليه وليس منع الملك من التنقل.

وفي تصعيد خطير، تنظم الجبهة منذ أيام مناورات عسكرية بالمنطقة العازلة، في محاولة منها لاستفزاز المغرب وجره إلى حرب جديدة. وتستعمل البوليساريو، خلال هذه المناورات التي انطلقت من تندوف، جنوب شرق الجزائر حيث تقيم مخيماتها المأساوية، دفاعات جوية وراجمات للصواريخ وعشرات الآليات المدرعة إضافة إلى المئات من مقاتليها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى