أخبار العالم

الإف بي آي يمنع ترامب من مغادرة أمريكا

الرباط اليوم

أعلنت وزارة العدل الأمريكية أن عملاء تابعين لمكتب التحقيقات الفيدرالي صادروا جوازات سفر الرئيس السابق دونالد ترامب، أثناء تفتيش منزله في منتجع مار إيه لاغو الأسبوع الماضي.

ونشر تيلور بودويتش، وهو المتحدث باسم ترامب، في حسابه على “تويتر” صوره لرسالة إلكترونية، قال إنها أرسلت من قبل عضو في قسم الأمن القومي بوزارة العدل، أقر فيها بأن الـFBI صادر وثائق سفر الرئيس السابق.

وورد في الرسالة الإلكترونية “علمنا أن عملاء المكتب صادروا ثلاثة جوازات سفر تخص الرئيس ترامب، اثنان منها منتهي الصلاحية وواحد هو جواز سفره الدبلوماسي.. نعمل على إعادة الجوازات، وستكون جاهزة لاستلامها بحلول الساعة 2 من ظهر يوم الاثنين”.

 

من جهته أصدر مكتب التحقيقات الفيدرالي بيانا قال فيه: “في تنفيذ أوامر التفتيش، يتبع المكتب إجراءات البحث والمصادرة التي أمرت بها المحاكم، ثم يعيد العناصر التي لا تحتاجها قوات تنفيذ القانون”.

وكان ترامب قد اتهم الـFBI، بسرقة جوازات سفره الثلاثة (واحد منها انتهت صلاحيته)، بالإضافة إلى أشياء أخرى.

وقالت وزارة العدل الأميركية، يوم الجمعة الماضي، أن عناصر مكتب التحقيقات الفيدرالي “إف.بي.آي” الذين فتشوا منزل الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب في فلوريدا هذا الأسبوع صادروا 11 مجموعة من الوثائق السرية.

و قال عدد من خبراء الأمن إن مصادرة وثائق حكومية أمريكية سرية من منتجع الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب مترامي الأطراف في مارالاغو يسلط الضوء على مخاوف الأمن القومي المستمرة التي يشكلها الرئيس السابق ومنزله الذي أطلق عليه اسم البيت الأبيض الشتوي.

وكشفت وثائق قضائية أن عناصر مكتب التحقيقات الفدرالي (إف بي آي) عثروا على عدد من الوثائق السريّة للغاية خلال عملية دهم منزل الرئيس السابق دونالد ترامب في فلوريدا. وكانت العملية آخر حلقة ضمن سلسلة اتهامات للرئيس السابق بالتهور وانتهاك معلومات سريّة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى