الرئيسيةثقافة وفنون

اختتام مهرجان “موسيقى بدون تأشيرة” في الرباط بالموسيقى التركية

الرباط اليوم

على إيقاعات مزجت بين الموسيقى التركية والغربية، عُزفت للحب والسلام، أداها المغني التركي “إلهان إرساهين”، اختتمت ليلة أمس السبت، فعاليات مهرجان “موسيقى بدون تأشيرة” لموسيقى إفريقيا والشرق الأوسط، في دورته الثانية، بالعاصمة المغربية الرباط.

حمل “إلهان” آلته النحاسية “ساكسفون” وانغمس في عزف مقطوعاته الموسيقية، ليبحر بين مساحات شاسعة تفصل الشرق وألحانه الأثيرة، التي تروي أوجاعه وأزمنته السالفة، وأولئك السود الأمريكيين المضطهدين، الذين ركنوا لموسيقى الجاز، يؤرخون عبرها صدى آهاتهم ومعاناتهم.

بهذه القدرة الفذة على التأليف بين الموسيقى التركية وموسيقى الجاز ذات الأصول الأفروأمريكية، والبراعة في المزج بين اللحن التركي الأصيل والجاز العالمي، أحيا الفنان التركي سهرة موسيقية، بحضور جماهيري واسع، في فعاليات مهرجان “موسيقى بدون تأشيرة”.

وعلى خشبة المسرح الوطني “محمد الخامس”، خاطب المغنى التركي، جمهوره قائلا “سأغني للحب، فما أحوجنا للحب دائما، وخصوصا في هذه الأيام، فنحن نحتاج للحب حتى يسود السلام جميع أرجاء العالم“.

ولقى عرض المغني التركي تجاوبا كبيرا وحماسيا من الجمهور الذي كان أغلبه من الشباب، والذين توافدوا على المسرح الوطني الذي أُقيمت على خشبته فعاليات الحفل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى