الرئيسيةالرباط اليوم

إنزال كثيف للأساتذة المتدربين بالرباط استعداداً لمسيرة الأحد

IMG_4426

الرباط اليوم: نبيل بكاني
أكد الأساتذة المتدربون اصرارهم على النزول في المسيرة الوطنية المزمع تنظيمها بالرباط غدا الأحد، رفضا للقرارين الحكوميين المضرين بمصالحهم، ويتعلق الامر بفصل التدريب عن التوظيف وتقليص المنحة الشهرية.
ووفق بيان توصلت “رأي اليوم” بنسخة منه، قد أكدت “التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين” تنظيمها للمسيرة الوطنية الثالثة غدا الاحد 24 كانون الثاني/ يناير 2016، ابتداء من الساعة العاشرة بالتوقيت المحلي وسط الرباط العاصمة، مؤكدة بذلك تحديها منع الحكومة تنظيم المسيرة.
وجددت دعوتها إلى كافة “الإطارات السياسية و النقابية و الحقوقية و الجمعوية وكل الفئات الشعبية إلى المشاركة الفاعلة و الوازنة من أجل إنجاح هاته المحطة النضالية السلمية”، وفق البيان.
وفي نفس الوقت دعت الى عدم الاكتراث للإشاعات التي تقول بإلغاء المسيرة الوطنية، كما أكد البيان “أن أية محاولة للمنع لن تثنينا عن المضي قدما نحو إنجاح مسيرتنا السلمية”.
من جهة أخرى أعلن التنسيقية الوطنية تلقيها دعوة للحوار، مؤكدة استعدادها للتجاوب معها، و إصدار بيان توضيحي في حينه.
وأعلنت الحكومة، الخميس، منع مسيرة الاساتذة المتدربين المقررة يوم الاحد، في بيان جاء فيه أن الحكومة لن تسمح “بتنظيم اية مسيرة غير مصرح بها مسبقا وفق القوانين الجاري بها العمل وان الحكومة ستتخذ جميع الاجراءات اللازمة لضمان احترام القانون”.
وشرع الاساتذة في الاستعدادات الاولية لتنظيم الرحلات من مختلف المناطق نحو العاصمة، و صرح المنسق الوطني للأساتذة المتدربين لموقع “لكم” المغربي بالقول “سنخرج وننظم مسيرتنا لأن مطالبنا عادلة ومشروعة والحكومة بمنعها هذا تخرق الدستور”.
وافادت منظمة هيومن رايتس ووتش الحقوقية انها جمعت ادلة “تشير الى ان الشرطة استخدمت قوة مفرطة الى حد كبير في انزكان (جنوب)، في اشارة الى المسيرات التي تعرضت للتعنيف في عدد من المدن المغربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى